الإثنين , أغسطس 20 2018
الرئيسية / الأخبار / حركة العدل والمساواة السودانية تهنئة بمناسبة توقيع اتفاق السلام بين فرقاء جنوب السودان

حركة العدل والمساواة السودانية تهنئة بمناسبة توقيع اتفاق السلام بين فرقاء جنوب السودان

 

تتقدم حركة العدل والمساواة السودانية بالتهنئة لقادة جمهورية جنوب السودان بمناسبة نجاحهم في تجاوز المرارات والتسامي فوق الجراحات وتوقيعهم اتفاق سلام تأريخي، مقدمين بذلك مثالاً يستحق الاحترام والإعجاب. إن تحقيق السلام في جنوب السودان يؤذن بوضع حد لصراع المتضرر منه الأول هو إنسان جنوب السودان، ويبشر بالتنمية والتطور و الرفاه للشعب الجنوب سوداني ولعموم شعوب المنطقة، فاستتباب الامن والاستقرار في الدولة الوليدة من شأنه ان ينعكس إيجابا علي دول الاقليم وسيعود بالنفع علي شعوبها.

إننا في حركة العدل والمساواة السودانية ندعو قادة جمهورية جنوب السودان الي البناء علي ما تحقق من نجاحات، والمضي قدما في تمتين الثقة، والعمل بجد لتجاوز تحديات إنفاذ الاتفاقية، تعزيزا لقيم التسامح والحوار والسلام.

إن الخطر الأكبر علي وحدة وسلام واستقرار جنوب السودان يتمثل في نظام الانقاذ المشهود له بالتدخل السالب في شؤون دول الجوار والذي يشن الحرب علي المواطنيين السودانيين ويرفض مساعي الحل السلمي، وهو اليوم يتوسط بين الفرقاء في جنوب السودان مدفوعا بمصالحه الخاصة، أملا في أن يقود استتباب الامن في جنوب السودان الي عودة تدفق البترول عبر أراضي السودان طمعا في أن يسهم ذلك في فك الضائقة الاقتصادية الخانقة التي يعاني منها نظام الانقاذ.

إن هذا الاتفاق يأتي تتويجا للإرادة القوية التي تحلّي بها قادة جنوب السودان، وتأكيدا علي أنهم أهلا للمسئولية ولقيادة الدولة والصعود بها في مراقي المجد والسؤدد، وسيمثل الاتفاق نقطة تحول كبري في تاريخ جنوب السودان والمنطقة ونتطلع أن يسهم قادة دولة جنوب السودان في احلال السلم والاستقرار فى المنطقة.

محمد زكريا فرج الله
نائب أمين الشؤون السياسية حركة العدل والمساواة السودانية
٦ اغسطس ٢٠١٨

حاول هذه ايضاً

حركة العدل والمساواة السودانية أمانة الشئون السياسية “تعميم صحفى”

عقدت أمانة الشئون السياسية للحركة اجتماعها الدورى ال يوم الاحد الموافق ٥/٨/٢٠١٨ برئاسة الدكتور سليمان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *