الإثنين , أغسطس 20 2018
الرئيسية / بيانات / *تعميم صحفي حول اجتماع المجلس القيادي للجبهة الثورية السودانية*

*تعميم صحفي حول اجتماع المجلس القيادي للجبهة الثورية السودانية*

*تعميم صحفي حول اجتماع المجلس القيادي للجبهة الثورية السودانية* عقد المجلس القيادي للجبهة الثورية السودانية اجتماعه الدوري يوم الاربعاء الموافق الثاني والعشرين من نوفمبر 2017، وخصصه للتباحث حول قضايا البناء الاداري، و كيفية ترجمة توصيات المؤتمر العام المنعقد مؤخرا في باريس الي أرض الواقع بتبويبها و تصنيفها و جدولتها مرحليا لتصبح موجهات هادية لقطاعات الجبهة المختلفة. كما استمع المجلس إلى تقارير عن سير العمل في اللجان التي شكلها المؤتمر العام، و الخاصة بتطوير الرؤي والاستراتيجيات وبالتعديلات الدستورية، و أوصى باكمال العمل فيها بأسرع وقت. استمع المجلس الي جملة من التقارير تناولت عديد اللقاءات التي جمعت قيادات الجبهة بالمسؤولين الدوليين و القوي السياسية السودانية، و التي ركزت على محاصرة النظام ديبلوماسيا و فضح انتهاكه السافر لحقوق الانسان، الي جانب تقوية نداء السودان و الدفع بمساعي توحيد المعارِضة توطئة للعمل على اسقاط النظام. وعلي خلفية زيارة نائب وزير الخارجية الامريكية الي السودان فان المجلس يري ان العلاقات الدولية يجب ان تراعي مصلحة الشعوب وأن تدعم مساعي السودانيين في ازالة الديكتاتورية ومحاسبة مرتكبي الجرائم ضد الشعب وصولا الي حكم ديمقراطي وسلام مستدام. تداول المجلس جملة من القضايا المرتبطة بالراهن الوطني خصوصا الانفلات الامني الخطير في دارفور على خلفية ما يسمي بحملة جمع السلاح، و التي أدت الي نتائج عكسية، و تسببت في ازدياد حدة التوتر الامني، مما أدى الى موجات نزوح جديدة، محذرا من مخططات الاعتداء على معسكرات النازحين بقصد افراغها تحت ذريعة حملة جمع السلاح. كذلك تناول المجلس بالتقييم الوضع المعيشي الطاحن في البلاد، ونذر المجاعة في اجزاء واسعة من دارفور، و تدهور قيمة العملة الوطنية مقابل العملات الاجنبية بفضل السياسات الاقتصادية الفاشلة للنظام، و تحويل كل ايرادات الدولة الى الحرب و الى شراء الذمم، و الفساد الذي فاق كل تصور، في ظل اشتداد صراعات المحاور بين أفراد العصابة الحاكمة و التي تشكل أزمة المجلس التشريعي لولاية الجزيرة أحدي تمظهراتها، بالإضافة الي تردي الاوضاع الصحية في شرق السودان مع التفشي الحاد للأوبئة و الامراض، وازدياد معاناة مواطني الولاية الشمالية خاصة المنطقة النوبية بسبب استمرار حرائق النخيل وإطلاق يد الشركات لإقامة مصانع انتاج السيانايد وليس استخدامه فقط فانتشرت امراض الكبد الوبائي والسرطانات. وندد المجلس بالتضييق المستمر في مجال حريات التعبير و الحريات الدينية، و وصف المجلس مسودة قانون الصحافة و المطبوعات بالقمعية و دعا الصحفيين و القوي السياسية و المدنية الي العمل على مناهضتها و العمل على الغاء كل القوانين المقيدة للحريات بما فيها قانون الصحافة و المطبوعات. محمد زكريا فرج الله أمين الاعلام والناطق الرسمى للجبهة الثورية السودانية ٢٣نوفمبر٢٠١٧

حاول هذه ايضاً

حركة العدل والمساواة السودانية أمانة الشئون السياسية “تعميم صحفى”

عقدت أمانة الشئون السياسية للحركة اجتماعها الدورى ال يوم الاحد الموافق ٥/٨/٢٠١٨ برئاسة الدكتور سليمان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *