الإثنين , أكتوبر 23 2017
الرئيسية / بيانات / *بيان عسكرى مشترك حول خسائر العدو في معارك شمال وجنوب دارفور

*بيان عسكرى مشترك حول خسائر العدو في معارك شمال وجنوب دارفور

*بيان عسكرى مشترك حول خسائر العدو في معارك شمال وجنوب دارفور* امس الجمعة الموافق 20/05/2017 تمكنت القوة المشتركة من حركة جيش تحرير السودان قيادة مناوي والمجلس الإنتقالي لحركة / جيش تحرير السودان / قيادة نمر عبدالرحمن من تكبيد العدو خسائر فادحة في الأرواح والعتاد فى المعارك التي امتدت علي نطاق واسع من أقصى شمال دارفور الي جنوب وشرق دارفور. حيث كبد العدو ٢١٤ قتيل من رتب مختلفة يتقدمهم نائب حميدتى وقريبه العقيد / حمدان السميح قائد متحرك الدعم السريع بدارفور والمكلف بحراسة الحدود الشمالية، الذي قتل أمس فى معارك وادى هور و٣٤٠ جريج تم نقل 176 منهم الي مستشفي السلاح الطبي بالخرطوم والباقي يتلقون العلاج في مستشفيات الفاشر ونيالا والضعين ، مع استمرار نقل الحالات الحرجة لمستشفيات الخرطوم. إضافة الي ذلك إستولت قواتنا الباسلة علي عدد 51 عربة لاندكروزر من جبهتى القتال وهى محملة بمختلف الأسلحة الثقيلة والخفيفة والزخائر والمؤن ، وقد فرت قوات العدو وما زالت قواتنا تُطارد ما تبقي منهم. والجدير بالذكر ، فقد إشارت تقارير عديدة وبعض شهود العيان ، وخاصة من داخل السلاح الطبى بمدينة نيالا ان هنالك ارتباك واضح وتبادل تهم بين قادة الجيش وقادة مليشيا الدعم السريع ، والذين هدد بعضهم بعدم التعامل مع الجيش مستقبلا حتى ولو أدى ذلك لإعلان عصيان ، ليس فقط بسبب تزويدهم بمعلومات مضللة عن أماكن العدو وقوته ، وبل وصل الامر الى اتهام بعض قادة الجيش بالتواطؤ مع ( العدو) . ونحن نختم هذا البيان وردنا للتو من مطار الفاشر ان ( الفريق ) حميدتى ووالى ولاية شمال دارفور / عبدالواحد فى مطار الفاشر لاستقبال جرحى ملحمة وادى هور ليوم امس وصلوا للمطار الان بطائرة هيلكوبتر. المجد والخلود لشهدائنا الابرار وعاجل الشفاء لجرحانا الأشاوس احمد حسين مصطفى (ادروب) الناطق العسكرى لجيش الحركةنور الدين محمد أحمد(دقريس) الناطق العسكري بإسم المجلس الإنتقالي الأحد 21/5/2017

حاول هذه ايضاً

بيان من الجبهة الثورية السودانية

بسم الله الرحمن الرحيم وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّار وَمَا لَكُم مِّن دُونِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *